بحث هذه المدونة الإلكترونية

4 مايو 2018

هْموم





هاد الوقت،انشد الكُبَّهْ 
يتْلف لي راس الخيط  

***
نتكىَّ على ظْلِّي 
يْتبْرَّى مني 
ينصلني ويتفرج على عرايا 

***

انشد ف الحيط 
يريب عليا٠
 وْ هدا هو الوقت٠٠

روابط




عبستُ في وجه أخي وانصرفت  .. في طريقي إليَّ  لمستُ آثار  نار ورماد..أتراهُ  احتراقي الذاتي؟

15 أكتوبر 2016

فتح وفتح





 التقيت صديقتي الجميلة سعيدة بعد سنوات من الفرقة ..سألتها عما فعلت بها الحياة  قالت: أفتح باب تلك العمارة وأغلقه صباحا ومساء.. وقد بدا جبينها  رطبا من عرق .
في  الصيف الموالي  لمحتها ترتاد مكانا, قيل لي إنها تفتح فيه  شهية الزبناء ...